البث الحي
Ifilm App Android Ifilm App Android
فارسی English
438
-
الف
+

تكريم ذكرى خادم الشعب وداعم الثقافة والفن خلال بيان أصدره رواد السينما الإيرانية

أكثر من 100 شخص من رواد السينما الإيرانية يوقعون ...

وقع مائة آخرون من رواد السينما بيان تعاطف مع الوطن وأسر الشهداء، عقب استشهاد الرئيس الإيراني السيد "إبراهيم رئيسي" والوفد المرافق له إثر تحطم مروحيته في أذربيجان الشرقية یوم الاحد المنصرم.

وأفاد موقع قناة آي فيلم بان أكثر من 100 شخص من رواد السينما الإيرانية أصدروا بيانا يتضمن تعاطفهم مع الوطن وعائلات الشهداء، بعد الحادث المأساوي للرئيس الإيراني ومرافقيه واستشهادهم.

وجاء نص البيان كما يلي:

"إنا لله وإنا إليه راجعون"

"كان "آية الله إبراهيم رئيسي" سياسيا يفتخر بخدمة الشعب. ولم ينأى بنفسه عن أسرة السينما والثقافة خلال فترة رئاسته القصيرة، ولم يمنعه انشغاله بالشأن السياسي من سماع أصوات الفنانين. إن الحادث المأساوي الذي أدى إلى إستشهاد الرئيس " إبراهيم رئيسي" ليست نهاية وجوده في سماء السياسة والفن الإيراني، رجل لم يشبه أي سياسي آخر.

نحن سينمائيو إيران الإسلامية، في ظل الخسارة التي لا تعوض لهذه الشخصية التقية التي أعطت خدماتها الخالدة ودعمها القيم، حياة جديدة لفن السينما، سوف نكرم ذكرى هذا الخادم للشعب وداعم الثقافة والفن من خلال التوقيع على هذا البيان."."

وتم توقيع البيان من قبل : أصغر بورهاجريان، بوران درخشنده، سياوش حقيقي، حبيب أحمد زاده، هوشنك توكلي، جعفر دهقان، سيد رضا محقق، بروانه مرزبان، صادق صادق دقيقي، فرهاد قائميان، محمود ديني، بهمن دان، مصطفى بورمحمدي، سيد علي رضا سبط أحمدي، شرارة جعفري، بهروز نوراني بور، داود فروغي، هادي محمدي نسب، مهناز مظاهري، إيرج محمدي، محمد رضا يكاني،سيد مصطفى أحمدي، كاظم دانشي، مرتضى علي زاده، سعيد خاني، سيد مازيار هاشمي، عارف نامور، سبيده أرمان، نفيسة روشن، إيمان غودرزي و... .

واستشهد الرئيس الايراني ووزير الخارجية الايراني حسين أمير عبداللهيان، ومرافقوهما في حادث تحطم المروحية التي كانت تقلهم في محافظة أذربيجان الشرقيه شمال غربي البلاد، يوم الاحد التاسع عشر من شهر مايو/ أيار الجاري و دفن الرئيس الإيراني الراحل "إبراهيم رئيسي" في مدينة مشهد المقدسة بالقرب من ضريح الإمام علي بن موسي الرضا (ع) ، الخميس23 مايو/ أيار الجاري .

إقرأ المزيد:

س.ج/ د.ت

الرسالة
إرسال رسالة