البث الحي
Ifilm App Android Ifilm App Android
فارسی English
315
-
الف
+

ده نمكي يشرح ذكريات جمعته مع الرئيس الإيراني الراحل

المخرج الإيراني مسعود ده نمكي يشرح ذكريات جمعته مع الرئيس الإيراني الراحل

نشر المخرج الإيراني مسعود ده نمكي منشوراً شرح فيه ذكريات جمعته مع الرئيس الإيراني الراحل السيدإبراهيم رئيسي.

وكتب ده نمكي:

في عام 1992 كان أول لقاء بيني وبين السيد رئيسي في محكمة الثورة الإسلامية. في ذلك الوقت كان هو رئيس محكمة الثورة وكنت أنا المتهم.

بعد قضاء عشرة أيام في الحبس الانفرادي والتحقيق معي في سجن توحيد، أو متحف العبرة الحالي، بجريمة الاحتجاج على المشاكل الثقافية وتقاعس الحكومة آنذاك، وبالطبع القبض على عدد آخر من الذين كان عملهم أكثر من مجرد احتجاج، تم استدعائي إلى مكتبه، على عكس ما كنت أتصور استقبلني بوجه رحب، وبعد تورق ملفي قال: لو تبادلنا الأماكن وكنت أنا على الجانب الآخر من الطاولة لفعلت أنا  نفس الأشياء التي احتججت عليها.

وكانت المرة الثانية، عندما قمت بإخراج الفيلم الوثائقي "الفقر والفحشاء" وتم حظر الفيلم وتم استدعائي إلى المحكمة، رأيته في هيئة التفتيش العامة للبلاد. كان قد شاهد الفيلم. وكنت أنوي إعداد وثائقي "من أين حصلت عليه؟" قال: أنت لا تزال على الجانب الآخر من الطاولة وأنا على هذا الجانب، وأنا سعيد لأنك بعد عشر سنوات لم تجزع بعد.

وكان آخر لقاء لنا بعد رئاسته، وجلسنا معا على مأدبة الإفطار. حيث دعاني للجلوس إلى جانبه، انتقدت كثيراً حول القضايا القائمة واستمع بصبر كما في السابق، وأخيراً قال: أكن نفس الإخلاص تجاهك الذي كنت عليه قبل ثلاثين عاماً. أنا قلت أيضا: وأنا أيضا أحبك، لقد صوتت لك، ولكن مرة أخرى، أنا أجلس على هذا الجانب من الطاولة وأنت على الجانب الآخر.. هل توافق على أن توجيه الانتقاد للحكومة هو أفضل مساعدة للحكومة؟ قال: أوافق.

رحم الله أرواح شهداء الخدمة وحشرهم مع السيد الشهداء.

ف.أ/د.ت

إقرأوا المزيد:

الرسالة
إرسال رسالة